.●♥ماذا علىّ أن أفعل؟؟؟♥●. ..خاطرة بقلمــ :)) ــى


ماذا علىّ أن أفعل؟؟؟..

إهداء إلى كل شخص قد سقته الحياة من كأسها..

فشرب حتى الثمالة!

كل ما كتبته من قبل يحمل قطعة منى؛إلا هذه فهى تحوى ما لم أقو على البوح به بلسانى،وخبأته بقلبى؛فأظهره الله علىّ!



ماذا علىّ أن أفعل !!

إذا ما غُلّقَت الأبوابُ بوجهى،

ثم انطفأ السراج الوحيد الذى على ظله كنت أسير..

هل على الاستسلام حينئذٍ؟
أم أكمل المسير فى قبس الظلام؟؟…


ماذا علىّ أن أفعل!!

لو صحيتُ يوماً فوجدت حلمى مذبوحاً،

وقلمى مجروحاً،
وكلماتى معانقة خناجرها..
هل على أن ألد حلماً آخر؟
أم يعيرنى أحد ٌ حلمه؟؟
وماذا عن كلماتى المسفوحة؟؟؟
هل ألتزم الصمت؟؟!!!



ماذا على أن أفعل؟!

لو طويتُ الدرب إليك،ثم اكتشفتُ أنى أنشد وجهة أخرى،وقد شارف الدرب على الانتهاء..

هل أكمل المسير؟
أم أبقى بلا طريق؟!!



ماذا على أن أفعل؟!

لو أتقنتُ كل فنون الغزل؛

ثم عند عينيك شعرت بأنى قد ولدتُ للتو،
وأنى أختبر الكلمات لأول مرة..
ماذا على أن أفعل؟؟

هل أحبو إلى ذاكرتى؟؟
أم أعلن نفسى لاجئة إليك؟!!


ماذا أفعل؟!

لو صار الورد فى يدى شوكاً،
وأحرق النور مقلتى،
وذاب زيت القنديل على وجنتى،
وأغرقتنى دموعى السابقة،
وجرفتنى..إلى حافة الهاوية..
هل ألقى نظرةً أخيرة من أعلى؟
أم أستمتع بنشوة السقوط على أمل أن يلتقطنى أحد؟!!



ماذا أفعل؟!!

إذا ما تحققت جميع أحلامى،
ووجدت ابتساماتى التائهة،
واكتشفت لغة العيون،
وهمسات القلب للقلب..
هل أسكن وأطمئن؟
أم أبحث عن حلم تائه يبحث عن حالمه؟؟



ماذا على أن أفعل؟!!

إذا ما استحال الدرب أفعى تتلوى ذات اليمين والشمال،

واستحال الطهر دنساً،
وصار عهد البراءة خيال..
هل أبتلع الأفعى؟
وأصير الطريق؟؟
أم..أستسلم للخيال؟!!



ماذا على أن أفعل؟؟
إذا ما وجدت أفكارى وحيدة،وكلماتى طريدة،وقلوب حلفائى خالية إلا من بغضى..

هل أضمد كلماتى؟
وأمضى؟؟
أم ألتحق بسرب الطيور المهاجرة؟!!



ماذا أفعل؟!!

لو نُكّست رايات أشعارى،
وأُغمِدت سيوف أفكارى،
وسُلبت منى نظراتى،
وأُسرت نبضات قلبى..
كيف أكمل الطريق يوماً إذا ما فقدتُ بوصلتى وخارطتى؟؟!!



ماذا أفعل؟!!

لو قادتنى قدماى إلى الهاوية،

وقدّمت يداى مالم أكن أحتسب،
واستحالت ابتسامات الآخرين صفعات سخرية..
هل أبتسم؟
وأمضى؟؟
أم أبقى كى أسمع أصداء صفعاتهم؟!!



ماذا لو؟؟!!

استسلمت لمتعة الانزلاق فى الهاوية،

ومضيت أحصد عثراتى مدى الطريق،
وأقطف زهور إخفاقى؛
ثم اصطنعت منها طاقة نجاح وأمل..
هل ألقى بها؟
أم أهديها لأول(لكل) متعثر يأتينى؟!!


ماذا أفعل؟؟!!
لو لم أعد أقو على المسير،
وخانتنى كلماتى،
وفقدت دربى،
وصارت أحلامى تتعثر الواحدة تلو الأخرى،
وتطايرت ذكرياتى كلما ابتعد المسير،واستحوذتنى دموع الأسف(الحسرة) والحيرة..
هل أكمل؟
حاملةً أحلامى على كتفىّ؟؟
أم أتركها ودربى،وأرحل إلى غير درب؟!!


ماذا أفعل؟؟!!

فى كل تلك الوعود التى اقترفتها،

والقلوب التى افترشتها،
والأشخاص الذين قابلتهم وعرفتهم،
ونسيت أن أقول لهم أنى أحبهم؛
ثم حال الوداع والنسيان بيننا،
ويبقى الزمن شهيدٌ علينا..
هل ألتحف ثوب النسيان؟
وأعدو كما يعدو الزمان؟؟
وأعتقل نبضات قلبى،وأرحل؟!!
أم أبحر فى طوفان ذكرياتى،
وأرسل لهم تحياتى؛
وإن لم تصل لهم أبداً!!!


تمت بحمد الله
9:10am
6/9/2010
بقـــلــــ[دعاء]ـــــمى




Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s