الأرشيف

ربــاعيات نفس تواقة ,, عمل مشترك

نـــــــورٌ وضـــــــــــاءٌ فى السماء

عينٌ يترقرق فيهـــــــــا البكــــــاء

قلبٌ يــخفق مـــــلء الفضـــــــاء

فيا هـــــــلا ومـــــــرحبا بمن جاء

 

***

 

نفسٌ أعيتها همـــــــوم ملئ الجبال

تــــرفع أكـــــــــف الدعاء للمتعال

بـــهمة لا تمـــــل الســـــــــــــؤال

فــــــــــــهو الغفار للذنب لا جدال

 

***

 

بالأمــــــــــس القريب شعرت وكأنى

تـــــــائه فى فضاء سحيق فلم أجدنى

فلا قريب ولا حبيب يســـــــــأل عنى

وها أنت ربى بذلك الشهر لعظيم المن

 

***

 

أيـــــا قلب أدمتك ذنــــــــــــــوب كالنكتات السوداء

وضقت بحالك وصــــــــــرت عن جسدك كالغرباء

فلا صارت دموعك تكفى ولا خفف عن قلبك البكاء

الآن أبشر لقد أقبل مــــــن بــــــه ستتنفس الصعداء

 

***

 

فــــــــــيا مــــــــــن بيده أسرار القلوب

اغفر لعبد مــــــــــــن شوقه إليك يذوب

ورحــماك بقلب من سائر الذنوب يتوب

فمن إلاك نلجأ ليحمينا من شر الخطوب

 

***

 

فيـــــــــــا رباً عجزت عن وصفك الكلم

قلبى آتـــــــــــــــــــاك يعصف من الندم

فارحــــــــــم عبدا نجاك خلقته من العدم

وداويه بغفــــــــــــــــرانك من ذاك الألم

 

تمت بحمد الله

 

30 – 7 – 2011

 

بعد ثبوت الرؤية مباشرة 🙂

 

على الماسنجر ارتجالا 🙂

 

بقلم كل من /

 

دعاء صابر & هبة سالم

***

Advertisements

~همس الكلمات~

writing-2

لا أدرى ..كلما هممت بالحكى حاصرتنى حيرتى..


وتربص الصمتُ بكلماتى واعتقل آهاتى..


سأرحلُ بحثاً عن دروبٍ أخرى لكلماتى..


ولن آتِ..قبل أن أعثر على ذ ا تـ ى..


أستودعكم  فى إجازة إلى أمد غير معلوم..


دعواتكم لى🙂

صباحكمـ غزة…مما كتب قلمى

هنا غزة حيث الكلمة شراع


وحيث الحلم مشاع


كانت الأحلام تتساقط كما أوراق الخريف


وكانت الحروف مبعثرة هنا وهناك


كانت طفولتى توخزنى


و ضفائرى التى قصصتها رغماً عنى


وضحكات رفاقى التى تناثرت بلا وداع


وأحلام الطفولة التى تدثرت بها


وكنت أمنى نفسى بحلم دافئ بحجم الوطن


و أن تعود صدى ضحكاتى التى اغتالها الزمن


كانت تتساقط ذكرياتى منى بلا داعِ


وتتعثر خجلى فى وهن

 

وكنت أحدث نفسى


فلتبق تلك البسمة التى ارتسمت على شفاكِ


وأن من يحرم بسمة القلب فهو كفيف


ألا ياطريق فلتبق كما عهدتك


ولاتأبه لتلك الصخور وانظر إلى سماك


وسأظل أبذر زهورى لأقطفها فى الصيف


وسأجمع الأحجار وابنى بها صرحاً فى القلب


فإننى صامدة ولستَ أعند منى أيها الدرب

 

 

https://i0.wp.com/www.misrnewsagency.com/main/upload/396%D8%AA%D8%B6%D8%A7%D9%85%D9%86%D8%A7%20%D9%85%D8%B9%20%D8%BA%D8%B2%D8%A9.jpg

 

فكرة هذا العمل مستوحاة من عمل أدبى للكاتب الفلسطينى/ مصطفى محمد

ثلاث أغنيات للحرية..شعر بقلمى

(1)


ليل آخر بلا أجفان..وقمر آخر يسقط صريع دموع الفراقِ

فجر يطلع بلا آذان..وشمس تغرب بلا آفاقِ

والأنجم قد هجرت مضاجعها لتنام فى أحداقى

الله أكبر! فى كل ميدان..زهق الباطل..والحق باقى


يا لليوم السعيد!

يا لدفء الملائك..تحملنى على الآرائك

الآن لستَ وحيد!

الآن أنت مهيأٌ لتصبح من أهل السماء

فلا عزاء!ولابكاء

ولا صوت يخدش سكون الليل سوى الدعاء

فلتُرسل البركات..فاليوم عيد!

كفى بالفخر شرفاً أن صرتَ لوطنك فداء

فالآن صرتَ شهيد!

الله أكبر..فى كل ميدان..مصر نادت..فلبيت النداء


(2)


صبر كما الصخر..وقلب ملؤه الفخر

ولحظة كما الدهر..تسرى كما النهر

يالحرقة القهر

الله أكبر..فى كل ميدان..مصر حرة..والشعب أقر


يا لقلب الأم..كيف يدق رغم الألم

كيف يمضى الأيام..كيف يبتسم

لا فرق بين صبح ومساء

كل الأيام سواء بسواء

أنّى لهذا الجرح أن يلتئم

فؤاد يحترق ولا شفاء

كيف يهدأ وبالقلب نار تضطرم

كيف  تنظر و صورته تحلق مد البصر

وصوته يشدو وذكراه ترفرف كما العلم

 

(3)


يا أمى..يا وطنى

يا لذع الشوق فى عينى

قد حُقق حلمى الوردى

وها أنا الآن مساقٌ كنبى

فالأرض التى رواها دمى فنبتت زهر..

ودمائى التى سالت كما الخمر..

وابتسامتى التى ارتسمت كما القمر..

ورائحة المسك الذى انتثر..

تلك ذكرى لن تُمحى مدى العمر

دفعتها للجنة مهر

فاليوم لا نوم..ولاسهر

الله أكبر ! فى كل ميدان..الظلم قُيّد..والعدل حر


بقلمى:

دعاء

قلب يعشق الوطن

ها هو ذا إسلامى..شعر بقلمى


الإسلام علمنى..الإسلام فهمنى
بالعلم..بالعقل الإسلام كرمنى..
-..-..-..-..-
الدرب قد طال
والصبح قد زال
والغيبة والكبر قطّعت أوصال..
والبغض قد حال بينى وبين فؤادى
والغفلة قد توسدت فطال رقادى..
الحسد أكّال..والكره قتّال..
والجهل حمّلنى فوق الحمل أحمال..
-..-..-..-..-
الإسلام نورنى بالنور جوّال
علمنى..وشرفنى للخير سيّال..
بالرحمة امتلأت قلوب أجيال
إليك أتضرع والقلب مبتهل
يارب تقبل صالح الأعمال
وانشر هذا الدين مد الشرق والغرب
واجعل كيد الكافرين إلى زوال
قد عرفت الحق؛فزهق الباطل وبال
واستفاض القلب نوراً..واستحال النقص كمال..
عهدى أكمل الدرب..وعهدك تحفظ القلب
إذا ما طال الأنام وبال
-..-..-..-..-
ثوبى تقى،ونظرى فِكَر،وسمعى آيات وعبر،ويدى للخير بازلة
وقلبى للقاء ميّال..
فجنّب قلبى إذا ما طواه قبراً..جحيم الرفقة،وحر السؤال..
-..-..-..-..-
بيتى رياحين العلم حيث القلب مشتاق..
أجنّب نفسى وغيرى سوء أخلاقى
فحيث يكون رضاك يكون هواى سبّاق..
الإسلام رفعنى حيث نُكست أعناق
وانتشلنى من غياهب الجهل..والجهل أعماق..
وقادنى إلى جنة تسبقنى إليها أشواقى
راقٍِ بعلمى..بأخلاقى..بدينى أنا راقٍِ

-..-..-..-..-
قد جئت والقلب بالخير عمّار
أبتغى أعماراً فوق أعمارى
كى أذكر،أصلى،وأتلو قرآن ربى
ويلهج لسانى وقلبى بأشعارى
هى طيب الكلم أحلّى بها قلبى
اتقاء يوم تذهل فيه أبصار..
أحببت رباً..والحب أسرار
والقلب قد سكن بعد أسفار
أتيت مقبلة..والكل إدبار
فثبّت قدمى فى يوم الفرار
ويمّن كتابى حيث الغير أعسار





تمت بحمد الله
24/08/2010
بقلمى

دعاء عبد الباقى

 

https://i1.wp.com/islamguards.com/articles/src1262453927.jpg

♥►على أوتار قلبى ◄♥..بقلمى

http://henleycentreheadlightvision.files.wordpress.com/2011/02/a_love_for_the_arts_by_delacorr.jpg

أحبك..
وأشتاق لحلا الدنيا فى صوتك..


ويمزقنى الحنين إليك ..
فلا أجد سوى صمتِ أجنى شوكه من أرضك..


لى فى العشق أسفار..
ولى فى الحب أشعار..


ولكن عندما أشكى لقمرى..
فليس لليلى أقمار


وقيثارتى التى بليت فصارت بلا أوتار


ونار قد اشتعلت بأوراقى..
فأين النار من نارى


أروم دفئاً إلى صدرى..
وأخشى أن تحرقنى أوزارى


ألوذ بكلماتى..
قبل أن تختنق أشعارى


وأحلم بلحظة تغدو عمراً مثل أعمارٍ


وأرتجى لظلمتى فجر..
يعانق كل أسرارى


وأبذر لمستقبلى زهر..
بعدما قطفت كل أزهارى


ألى فى الهوى قدر؟
أم تخذلنى أقدارى؟



تمت بحمد الله


◥ انتفاضة ميدان ◣ .. أول عمل مشترك بين Doctora Heba & Doaa saber

إهداء إلى الزهور التى سقطت على أرض الميدان..


يالتلك الحياة!!

ولتلك الآلام..
قد بلغ الحزن مداه..
ولا عزاء للأيام!


إن كان يرضيكم أن ترقد أمانيكم؟!
تحت أطلال الأوهام..
وأن تشطر أحلامكم بسيف السلام!


فمن الملام؟!
من الملام؟!


فمن ياترى..
الذى باع والذى اشترى؟!
والذى لوث هذا الثرى؟!
وباع المستقبل بالأحلام؟!


فمن أخرس الأصوات ..
وصفق له الموالون
ونال أعلى مقام ؟!!


من الذى لايرتوى ظمأه سوى بدماء شعب ..
عكف سنين ظلم تحت وطأة الحكام ..


من الذى استأثر بالنور لنفسه ..
وترك لرعيته الظلام !!


من الذى استباح إطلاق النيران
على كل من رفرف من الحمام
وأزهق كل روح تنادى بالوئام


الآن يرى نفسه ..
كمن صدر فيه حكم الإعدام ؟!


عندما نهض الأحرار فى الميدان وقالوا
الشعب يريد إسقاط النظام..


ليرتعد قلبه لتلك الأصوات,,
لطالما سمع غيرها من قبل وقام؛
بقطع ألسنتهم وإرشاق حناجرهم بالسهام!


نراه اليوم يضحى بكباش فداء!
ينادى بالإصلاح وفض الإعتصام!!


ولكن فاقد الشئ لا يعطيه..
وإن توالت الأزمنة والأيام,,

فلم نرى ذات يوم أفعى صانعة سلام !


****

تمت بحمد الله ..


7-2-2011


Doctora Heba & Doaa saber